ســـــــــيدي الشــــــــــيخ
منتدى سيدي الشيخ يرحب بكم...أهلا وسهلا

الرجاء الدخول بالنسبة للأعضاء ...أو التسجيل بالنسبة للزوار

ســـــــــيدي الشــــــــــيخ

منتدى خاص بالتعريف بشخصية الولي الصالح سيدي عبد القادر بن محمد و ترقية تاريخ وتراث الأبيض سيدي الشيخ.
 
الرئيسيةس .و .جبحـثSIDI CHEIKHالتسجيلدخول
ومــا أقـبـح التسـويـف عــن قــرب بـابـنـا *** ومـــا أحـســن التشـمـيـر قـبــل الإفــاتــة.
من تائية الياقوت لسيدي الشيخ

ولا تـسـمـعــن قــــــول عــــــاد  مــعــانــد***  حــســود لـفـضــل الله بـــــادي  الـتـعـنــت
ومــن يـنـسـبـن إلـيـنــا غــيــر  مـقـولـنـا ***  يــصــبــه بـــحـــول الله أكـــبـــر  عـــلـــة
ومــوت عــلـى خــــلاف ديــــن  مـحـمــد ***  ويـبـتـلـيــه الــمــولــى بــفــقــر  وقـــلـــة
وبـــطـــش وشــــــدة انتقام وذلـــــــة *** ويــردعـــه ردعـــــا ســريـــع الإجـــابـــة

من تائية الياقوت لسيدي الشيخ

المواضيع الأخيرة
» رثاء في حق سيدي الحاج الشيخ
الثلاثاء 1 نوفمبر 2016 - 16:37 من طرف lahcenes

» ألقاب أولاد سيدي الشيخ
الإثنين 31 أكتوبر 2016 - 18:09 من طرف بكري

» قصائد و ادعية
الإثنين 31 أكتوبر 2016 - 17:58 من طرف بكري

» مقدمة شاملة ومختصرة عن ذرية أبي بكر الصديق
الأحد 23 أكتوبر 2016 - 11:25 من طرف محمد بلمعمر

» نبذة تاريخية عن العالم العلامة الشيخ سيدي سليمان بن أبي سماحة.
الثلاثاء 4 أكتوبر 2016 - 18:14 من طرف بالقوراري فريد

» صدور كتاب جديد.....
السبت 1 أكتوبر 2016 - 20:26 من طرف محمد بلمعمر

» تهنئـــــــــة عيدالفطر المبارك
الأحد 25 سبتمبر 2016 - 22:57 من طرف النزلاوى

» قصائد الشيخ سيدي بوعمامة
الأربعاء 31 أغسطس 2016 - 2:16 من طرف نورالدين دناني

» صور من الزاوية الشيخية بعين بني مطهر .موسم الولي الصالح سيدي عبد القادر بن محمد سنة 2016
الأربعاء 31 أغسطس 2016 - 0:48 من طرف chikh

» وصفة لعلاج البهاق مضمونة 100%
الإثنين 25 يوليو 2016 - 15:09 من طرف omar fouad

» الصلاة و السلام عليك
الإثنين 25 يوليو 2016 - 13:31 من طرف BRAHIM14

» وعدة سيدي الشيخ " أصل الحكاية "
الثلاثاء 19 يوليو 2016 - 5:16 من طرف الدين

» خلية المراجعة عن بعد
الأحد 17 يوليو 2016 - 2:20 من طرف الدين

» كتاب جديد بعنوان "أولاد سيدي الشيخ" ،،، في الأفق.
الجمعة 15 يوليو 2016 - 17:15 من طرف الدين

» المنن في مناقب سيدي محمد بن عبد الرحمان
الجمعة 15 يوليو 2016 - 14:32 من طرف الدين

» السلام عليكم
الجمعة 15 يوليو 2016 - 6:14 من طرف الدين

» صيانة ايديال زانوســــ01201161666ـــــى ( الاسكندرية - الجيزه- الهرم)
الجمعة 8 يوليو 2016 - 11:56 من طرف محمد بلمعمر

» منتدانا في خطر
الجمعة 8 يوليو 2016 - 5:28 من طرف الدين

» Asp.net, C# افضل كورس برمجة
الجمعة 8 يوليو 2016 - 4:00 من طرف الدين

» أفضل الصلاة وأزكى التسليم على إمام الانبياء
الثلاثاء 5 يوليو 2016 - 17:15 من طرف دين نعيمي

الإبحار
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
لا تنسوا أن تتصفحوا أيضا بعض أقسام المنتدى:
  • بوابة الخواطر الأدبية للكاتب ش ق بن علية
  • ركن تراثـــيات

  • ســـي بلمعمر
    تصويت
    هل ترحبون بفكرة تصنيف الأبيض سيدي الشيخ ضمن التراث الوطني.
    بكل فخر
    94%
     94% [ 94 ]
    تحتاج إلى التفكير أكثر
    4%
     4% [ 4 ]
    فكرة غير مجدية
    2%
     2% [ 2 ]
    مجموع عدد الأصوات : 100
    أنت الزائر رقم .
    real time tracking
    سحابة الكلمات الدلالية
    الياقوتة أولاد الجزائرية عائلة الرسمية سليمان الدين تهنئة احمد محمد شجرة 2011 قصائد قصيدة كتاب بوعمامة القادر الشيخ الحاج الجريدة الطريقة سيدي العدد قانون الله اولاد
    تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
    قم بحفض و مشاطرة الرابط سيدي الشيخ على موقع حفض الصفحات
    بحـث
     
     

    نتائج البحث
     
    Rechercher بحث متقدم
    المتواجدون الآن ؟
    ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

    لا أحد

    أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 634 بتاريخ الثلاثاء 4 سبتمبر 2012 - 22:39
    http://sidicheikh.sosblog.fr

    أهلا وسهلا ومرحبا بكم في رحاب سيدي الشيخ



    الزوار

    شاطر | 
     

     القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم

    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    بنت عقبة
    عضو جديد


    عدد الرسائل : 72
    العمر : 26
    نقاط : 2856
    تاريخ التسجيل : 25/08/2009

    مُساهمةموضوع: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   السبت 29 أغسطس 2009 - 14:35



    جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم ، ذات يوم، أب كبير السن ، يشكو إليه عقوق ولده
    فقال:
    يا رسول الله كان ضعيفا ًوكنت قوياً ، وكان فقيراً وكنت غنياً ، فقدمت له كل ما يقدم الأب
    الحاني للابن المحتاج.
    ولما أصبحت ضعيفاً وهو قوي ، وكان غنياً وأنا محتاج ، بخل علي بماله ، وقصّر عني
    بمعروفه ثم التفت إلى ابنه منشداً :
    غذوتك مولوداً وعلتك يافعاً...تعلُّ بما أدنـي إليـك وتنهـلُ
    إذا ليلة نابتك بالشكو لم أبت...لشكـواك إلا ساهـراً أتملمـلُ
    كأني أنا المطروق دونك بالذي...طرقتَ به دوني وعيني تهمـلُ
    فلما بلغت السن والغاية التي...إليها مدى ما كنتُ منك أؤمِّـلُ
    جعلت جزائي منك جبهاً وغلظةً...كأنك أنت المنعم المتفضـلُ
    فليتك إذ لم تَرعَ حق أبوتي...فعلت كما الجار المجاور يفعـلُ
    فأوليتني حق الجوار ولم تكن...عليّ بمال دون مالـك
    تبخـلُ
    فبكى رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم وقال : ما من حجر ولا مدر يسمع هذا إلا بكى ، ثم قال
    للولد: أنت ومالك لأبيك...
    اقول النبي صلى الله عليه و أله وسلم لا يبكي الا لامر عظيم وقلائل هية المواقف التي يبكي فيها فانظروا الى عظمة بر
    الوالدين عند النبي صلى الله عليه وأله وسلم وفي الاسلام
    فل نبر والدينا ولنسعدهم ولندعو الله ان يطول لنا بااعمارهم انه ولي ذلك والقادر عليه
    وهذه القصيدة والقصة هي السبب في مقولة
    رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    أنت وما تملك ملكا لأبيك ..
    وأصبحت قاعدة شرعية في كل المحاكم الإسلامية

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    دين نعيمي
    مراقب عام
    مراقب عام


    عدد الرسائل : 4324
    العمر : 76
    نقاط : 6871
    تاريخ التسجيل : 24/11/2008

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   السبت 29 أغسطس 2009 - 15:50

    كأني أنا المطروق دونك بالذي
    ...طرقتَ به دوني وعيني تهمـلُ


    اللهم اجعلنا بارين طائعين لهما ونعوذ بك من سخطهما وعقوقهما

    سلمت يداك وجعله الله في ميزان حسناتك
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    MZIDOURI
    عضو مميز
    عضو مميز


    عدد الرسائل : 620
    الموقع : smaalwaha.forumr.ne
    نقاط : 3575
    تاريخ التسجيل : 28/04/2009

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   السبت 29 أغسطس 2009 - 20:44

    عن عائشة رضي الله عنها : النظر في ثلاثة أشياء عبادة , النظر إلى وجه الأبوين , والنظر إلى المصحف , والنظر إلى البحر وفي رواية النظر إلى الكعبة عبادة والنظر إلى وجه الوالدين عبادة والنظر في كتاب الله عبادة .
    ابو داود
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    أحمد برهان
    عضو جديد


    عدد الرسائل : 18
    نقاط : 2686
    تاريخ التسجيل : 09/09/2009

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   السبت 12 سبتمبر 2009 - 13:53

    اللهم أكرمهم ولاتهنهم واسترهم ولا تفضحهم وآثرهم ولا تِأثر عليهم
    اللهم إنا نسألك لنا و لهم من كل خير سألك منه حبيبك سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
    ونستعيذ بك من كل شر استعاذ بك منه حبيبك سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

    اللهم رضهم عنا يا رحمان يا رحيم
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    dadi2010
    عضو مميز
    عضو مميز


    عدد الرسائل : 2673
    العمر : 42
    نقاط : 5481
    تاريخ التسجيل : 18/07/2008

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   الأحد 13 سبتمبر 2009 - 4:24

    أحمد برهان كتب:
    اللهم أكرمهم ولاتهنهم واسترهم ولا تفضحهم وآثرهم ولا تِأثر عليهم
    اللهم إنا نسألك لنا و لهم من كل خير سألك منه حبيبك سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
    ونستعيذ بك من كل شر استعاذ بك منه حبيبك سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

    اللهم رضهم عنا يا رحمان يا رحيم
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    http://sidicheikh.yoo7.com
    Person tear
    عضو جديد


    عدد الرسائل : 45
    العمر : 28
    الموقع : morocco
    نقاط : 2708
    تاريخ التسجيل : 31/08/2009

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   الإثنين 14 سبتمبر 2009 - 17:42

    شكرا على الموضوع المميز

    جزاك الله الف خير
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    zou32zou
    عضو جديد


    عدد الرسائل : 6
    العمر : 22
    نقاط : 2556
    تاريخ التسجيل : 18/12/2009

    مُساهمةموضوع: الرد   السبت 19 ديسمبر 2009 - 0:47

    اولا شكرا على الموصوع الجميل
    نسال الله رصاهما فهما سببا ادخالنا الجنة واسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يزرع حبهما في قلوبنا
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    دين نعيمي
    مراقب عام
    مراقب عام


    عدد الرسائل : 4324
    العمر : 76
    نقاط : 6871
    تاريخ التسجيل : 24/11/2008

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   السبت 19 ديسمبر 2009 - 14:58

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    malika
    عضو جديد


    عدد الرسائل : 15
    نقاط : 2549
    تاريخ التسجيل : 03/01/2010

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء 5 يناير 2010 - 11:54

    c'est tres touchant;moi aussi etant mere poule ,j'avais les larmes aux yeux en la lisant
    merci pour cet information
    que dieu benissent tous les parents
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    دين نعيمي
    مراقب عام
    مراقب عام


    عدد الرسائل : 4324
    العمر : 76
    نقاط : 6871
    تاريخ التسجيل : 24/11/2008

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء 5 يناير 2010 - 13:32

    دين نعيمي كتب:
    كأني أنا المطروق دونك بالذي
    ...طرقتَ به دوني وعيني تهمـلُ


    اللهم اجعلنا بارين طائعين لهما ونعوذ بك من سخطهما وعقوقهما

    سلمت يداك وجعله الله في ميزان حسناتك
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    كبار محمد الأمين الخيال
    عضو جديد


    عدد الرسائل : 18
    العمر : 28
    الموقع : واحة بريزينة الخلابة
    نقاط : 2067
    تاريخ التسجيل : 10/05/2011

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   السبت 25 يونيو 2011 - 11:34

    دين نعيمي كتب:
    دين نعيمي كتب:
    كأني أنا المطروق دونك بالذي
    ...طرقتَ به دوني وعيني تهمـلُ


    اللهم اجعلنا بارين طائعين لهما ونعوذ بك من سخطهما وعقوقهما

    سلمت يداك وجعله الله في ميزان حسناتك
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    عبد الله بحوصي
    عضو مميز
    عضو مميز


    عدد الرسائل : 1122
    العمر : 37
    نقاط : 4503
    تاريخ التسجيل : 20/04/2009

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   السبت 25 يونيو 2011 - 13:21

    امييييييييييييييييييييييييييييييين يا رب العالمين .
    ياربي تفرشنا برضاهم وتغطينا برضاهم .
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    دين نعيمي
    مراقب عام
    مراقب عام


    عدد الرسائل : 4324
    العمر : 76
    نقاط : 6871
    تاريخ التسجيل : 24/11/2008

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   السبت 25 يونيو 2011 - 16:19

    عبد الله بحوصي كتب:
    امييييييييييييييييييييييييييييييين يا رب العالمين .
    ياربي تفرشنا برضاهم وتغطينا برضاهم .
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    abed1
    عضو جديد


    عدد الرسائل : 86
    نقاط : 2642
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   الأحد 26 يونيو 2011 - 0:06

    اللهّم ارحمهما كما ربّياني صغيرا
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    Boutahar1949
    عضو جديد


    عدد الرسائل : 2
    نقاط : 1115
    تاريخ التسجيل : 25/11/2013

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء 26 نوفمبر 2013 - 22:55



    رضى الله في رضى الوالدين اللهم ارحمهما كما ربياني صغيرا وارحم جميع المومنين آمييييين


    الحديث بهذا السياق ضعيف، ونسوق لك كلام بعض علماء الحديث فيه:

    فقد قال عنه الطبراني: لم يرو هذا الحديث بهذا اللفظ والشعر عن المنكدر بن محمد بن المنكدر إلا عبد الله بن نافع تفرد به عبيد بن خلصة.

    وقال السخاوي في المقاصد الحسنة: والمنكدر ضعفوه من قبل حفظه وهو في الأصل صدوق لكن في السند إليه من لا يعرف.

    وقال الألباني عن عبيد بن خلصة: ولم أجد من ترجمه، والمنكدر بن محمد بن المنكدر لين الحديث كما في "التقريب".

    فالحديث إذن بهذا التمام وهذا الشعر ضعيف لا يثبت. وأما قوله صلى الله عليه وسلم: أنت ومالك لأبيك. فهو حديث صحيح بمجموع طرقه، كما بينا ذلك في الفتوى رقم: 1569.

    والله أعلم.
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    Boutahar1949
    عضو جديد


    عدد الرسائل : 2
    نقاط : 1115
    تاريخ التسجيل : 25/11/2013

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء 26 نوفمبر 2013 - 23:01

    أوصى الله بالإحسان إلى الوالدين جميعًا، وقرن هذا الأمر بعبادته والنهي عن الإشراك به؛ ليدلل على عظمته، ومكانته في الدين، وأمر كذلك بالشكر لهما والبر بهما، وأن ذلك من شكره: (وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئاً وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً) [النساء:36].
    قال ابن عباس رضي الله عنهما: "يريد البر بهما مع اللطف ولين الجانب، فلا يغلظ لهما في الجواب، ولا يحد النظر إليهما، ولا يرفع صوته عليهما، بل يكون بين يديهما مثل العبد بين يدي السيد تذللاً لهما".
    وقال تعالى: (وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُوا إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاهُمَا فَلا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلاً كَرِيماً * وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً) [الإسراء:23، 24].


    فانظر أيها القارىء الكريم كيف يربط السياق القرآني بر الوالدين بعبادة الله، إعلانا لقيمة هذا البر عند الله، وبهذه العبارات الندية والصور الموحية يستجيش القرآن وجدان البر والرحمة في قلوب الأبناء نحو الآباء، نحو الجيل الذاهب، الذي يمتص الأبناء منه كل رحيق وكل عافية ، وكل اهتمام، فإذا هما شيخوخة فانية إن أمهلهما الأجل وهما مع ذلك سعيدان.
    (وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ ) (الاسراء: من الآية24)
    تعبير شفاف لطيف يبلغ شغاف القلوب وحنايا الوجدان.فهي الرحمة: رقة وتلطف حتى لكأنها الذل الذي لا يرفع عينا، ولا يرفض أمرا، فهل جزاء الإحسان إلا الإحسان؟!.


    هذان هما والداك..كم آثراك بالشهوات على النفس، ولو غبت عنهما صارا في حبس، حياتهما عندك بقايا شمس،لقد راعياك طويلا فارعهما قصيرا: ( وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً).
    كم ليلة سهرا معك إلى الفجرِ، يداريانك مداراة العاشق في الهجرِ، فإن مرضت أجريا دمعا لم يجر، لم يرضيا لك غير الكف والحجر سريرا فـ : (قُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً).
    يعالجان أنجاسك ويحبان بقاءك، ولو لقيت منهما أذى شكوتَ شقاءك ،كم جرعاك حلوا وجرعتهما مريرا ، فهيا برهما ولا تعصهما وقل: (رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً).

    **لا سواء:***
    قال رجل لعمر بن الخطاب: "إن لي أمًّا بلغ منها الكبر، أنها لا تقضي حاجتها إلا وظهري لها مطية (أي أنه يحملها إلى مكان قضاء الحاجة) فهل أديت حقها؟ قال عمر: لا؛ لأنها كانت تصنع بك ذلك وهي تتمنى بقاءك، وأنت تفعله وتتمنى فراقها".

    وشهد عبد الله بن عمر رجلاً يمانيًّا يطوف بالبيت قد حمل أمه على ظهره يقول:
    إني لها بعيرها المذلل.. ... ..إن أذعرت ركابها لم أذعر
    الله ربي ذو الجلال الأكبر
    حملتها أكثر مما حملت .. .. .. فهل ترى جازيتها يا ابن عمر؟
    فقال ابن عمر: لا ، ولا بزفرة واحدة.
    نعم فوالله لو قضى الأبناء ما بقي من العمر في خدمة الأبوين ما أدوا حقهما ،فقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم: " لا يجزي ولد والدا إلا أن يجده مملوكا فيشتريه فيعتقه".

    **حق الأم عظيم***

    لأمــك حــق لــو عـلـمـــت كـبـيـر كـثيـرك يا هــذا لديه يســيـر
    فكــم ليـلة بـاتت بـثقلك تشتـكي لهــا مـن جـواهــا أنةٌ وزفيــر
    وفي الوضع لو تدري عليها مشقة فكـم غصص منها الفؤاد يطير
    وكم غسـلت عنـك الأذى بيمينها وما حجرهــا إلا لـديك سريــر
    وتفديـك مما تشتكيــه بنفســهـا ومـن ثديها شــرب لديك نمير
    وكـم مــرة جـاعت وأعطتك قوتها حنــوًا وإشفــاقًا وأنت صغيـــر
    فــضيـعـتها لمــا أسنــت جـهـالة وطــال عليك الأمـر وهو قصير
    فــآها لــذي عقــل ويتبع الهــوى وآها لأعمى القلب وهو بصير
    فدونك فارغـب في عميم دعائها فأنت لمـا تدعــو إليــه فقـيــر

    فلما كان هذا حالها، حض الشرع على زيادة برها، ورعاية حقها، (وَوَصَّيْنَا الإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْناً عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ) [لقمان:14].
    وجاء رجل إلى سيد الأبرار الأطهار فقال: من أحق الناس بحسن صحابتي؟ قال:" أمك ". قال: ثم مَن؟ قال:" أمك". قال: ثم من؟ قال: "أمك". قال: ثم من؟ قال: "ثم أبوك". [رواه البخاري ومسلم عن أبي هريرة].

    **الجنة تحت أقدام الوالدين***
    من أكرمه الله بحياة والديه أو أحدهما فقد فتح له بابا إلى الجنة، كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "الوالد أوسط أبواب الجنة..".
    وقد جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله! أردت الغزو وقد جئت أستشيرك؟ فقال: هل لك أم؟ قال: نعم. قال: فالزمها فإن الجنة تحت رجليها".[رواه أحمد وغيره].
    كما قال النبي صلى الله عليه وسلم يوما: "دخلت الجنة فسمعت قراءة فقلت : من هذا؟ فقيل:حارثة بن النعمان،فقلت كذلكم البر، كذلكم البر". وكان حارثة أبر الناس بأمه.

    **الجزاء من جنس العمل:***
    إن بعض الآباء يشكون قسوة الأبناء وعقوقهم ، والحق أن الجزاء من جنس العمل فمن بر والديه بره أبناؤه، ومن عق والديه عقه أبناؤه ولابد.فإن أردت أن يبرك أبناؤك فكن بارا بوالديك،قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "بروا آباءكم تبركم أبناؤكم..".
    وانظر إلى الخليل إبراهيم حين تأدب مع والده وتلطف في دعوته فقابل الأب هذا الأدب بمنتهى القسوة ، ما كان من إبراهيم إلا أن قال: ( سَلامٌ عَلَيْكَ سَأَسْتَغْفِرُ لَكَ رَبِّي إِنَّهُ كَانَ بِي حَفِيّاً) (مريم: من الآية47) ،فكان جزاؤه من جنس عمله ،رزقه الله ولدا صالحا ،إسماعيل الذي تأدب معه حين أعلمه أنه أُمر بذبحه فقال: ( يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ) (الصافات: من الآية102)
    ثم لفتة أخرى ينبغي أن ينتبه إليها الأبناء وهي أنهم لن يجدوا من الخلق مَن هو أرحم بهم من الوالدين، لا زوجة ولا أبناء ، ولا أصدقاء ،

    وإليكم هذه القصة الشعرية التي نترخص في إيرادها لما فيها من معاني سامية:
    أغـرى امـرؤٌ يـومـا غلامـا جـاهلا بنــقــوده كيـمــا ينــال بــه الــوطـــر
    قــال ائتني بفــؤاد أمــك يـا فتى ولك الجــواهـــر والــدراهـــم والــدرر
    فمضى وأغرز خنجرا في صدرها والقــلــب أخـرجــه وعــاد على الأثر
    لكنـه مــن فـرط سـرعـتـه هـوى فتــدحــرج القـلـب المـقـطـع إذ عثـر
    نـــاداه قـلـب الأم وهـــو مـعـفـرٌ ولــدي حبيبــي هل أصابك من ضرر؟
    فكـأن هـذا الصـوت رغـم حـنــوه غضب السماء على الغلام قد انهمر
    فـدرى فظيــع جنـايـة لـم يجنها ولــد ســواه مـنــذ تــاريـــخ الـبـشـر
    فارتـد نحـو القـلـب يغسله بـمـا فــاضــت بـه عـيـنـاه مـن سيل العبر
    ويقــول: يا قلب انتقـم مني ولا تــغـفـر فــإن جــريـمـتـي لا تــغـتفــر
    واسـتل خنجـره ليطـعـن قلـبــه طــعــنـا فيبقــى عــبرة لــمـن اعتبر
    نــاداه قـلـب الأم:كُــف يـدا و لا تطـعـن فــؤادي مــرتين عـلى الأثــر


    ** برهمها بعد موتهما***
    ولا يقف البر بهما في حياتهما، ولا ينتهي بموتهما، بل تبقى حقوق البر على الابن بعد موت والديه لمن أراد الخير.. فمن ذلك:
    1- الاستغفار لهما والدعاء:
    كما قال صلى الله عليه وسلم "إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، وعلم ينتفع به، وولد صالح يدعو له". [مسلم].
    وفي الحديث:"ترفع للميت بعد موته درجة. فيقول: أي رب! أي شيء هذه؟ فيقال: ولدك استغفر لك". [أحمد والبخاري في الأدب المفرد. قال البوصيري: إسناده صحيح، و قد حسنه الألباني].

    2- التصدق عنهما:
    وقال رجل للنبي صلى الله عليه وسلم:"إن أمي توفيت أينفعها أن أتصدق عنها؟ قال: نعم. قال: فإن لي مخرفا فإني أشهدك أني قد تصدقت به عنها".

    ويروى عن أبي أسيد الساعدي قال: بينما نحن جلوس عند رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ جاء رجل من بني سلمة فقال: يا رسول الله! هل بقي من بر أبويَّ شيء أبرهما بعد موتهما؟ قال: نعم؛ الصلاة عليهما، والاستغفار لهما، وإنفاذ عهدهما من بعدهما، وصلة الرحم التي لا توصل إلا بهما، وإكرام صديقهما". [ضعيف الجامع].
    ولذلك روى مسلم في صحيحه عن ابن عمر أنه كان إذا خرج إلى مكة كان له حمار يتروح عليه إذا ملَّ ركوب الراحلة وعمامة يشد بها رأسه، فينما هو يومًا على ذلك الحمار، إذ مر به أعرابي فقال: ألست ابن فلان؟ قال: بلى. فأعطاه الحمار، وقال: اركب هذا، والعمامة وقال: اشدد بها رأسك. فقال له بعض أصحابه: غفر الله لك، أعطيت هذا الأعرابي حمارًا كنت تروَّح عليه، وعمامة كنت تشد بها رأسك؟! فقال: إني سمعت رسول الله يقول: "إن من أبر البر صلة الرجل أهل وُدَّ أبيه بعد أن يولى، وإن أباه كان ودَّا لعمر".

    وعن أبي بردة قال: قدمت المدينة فأتاني عبد الله بن عمر فقال: أتدري لِمَ أتيتك؟ قال: قلت: لا. قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم: يقول: "من أحب أن يصل أباه في قبره فليصل إخوان أبيه من بعده، وإنه كان بين أبي عمر وبين أبيك إخاءً وود، فأحببت أن أصل ذلك".[رواه ابن حبان وصححه الألباني].
    رزقنا الله وإياكم بر الوالدين.



    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    محمد بلمعمر
    مستشار المنتدى
    مستشار المنتدى


    عدد الرسائل : 1803
    نقاط : 4867
    تاريخ التسجيل : 25/05/2008

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   الأربعاء 27 نوفمبر 2013 - 11:28

    كان عليك سيدي أن تختم بأن الموضوع منقول من http://articles.islamweb.net/media/index.php?page=article&lang=A&id=64257
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    التوجي المريد
    عضو جديد


    عدد الرسائل : 66
    نقاط : 1747
    تاريخ التسجيل : 01/05/2012

    مُساهمةموضوع: رد: القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم   الإثنين 9 ديسمبر 2013 - 19:26

    (( مما جاء فى بر الوالدين ما جاء عن كوكبة من الشعراء واهل الحكمة )


    _ وَاخْـضَـعْ لأُمِّــكَ وَارْضِـهَـا
    فَعُقُـوقُـهَـا إِحْـدَى الكِبَــرْ



    (الإمام الشافعي)



    الأُمُّ مَـدْرَسَــةٌ إِذَا أَعْـدَدْتَـهَـا
    أَعْـدَدْتَ شَعْبـاً طَيِّـبَ الأَعْـرَاقِ
    الأُمُّ رَوْضٌ إِنْ تَـعَهَّـدَهُ الحَـيَــا
    بِـالـرِّيِّ أَوْرَقَ أَيَّـمَـا إِيْــرَاقِ
    الأُمُّ أُسْـتَـاذُ الأَسَـاتِـذَةِ الأُلَـى
    شَغَلَـتْ مَـآثِرُهُمْ مَـدَى الآفَـاقِ



    (حافظ إبراهيم )



    لَيْـسَ يَرْقَـى الأَبْنَـاءُ فِـي أُمَّـةٍ مَـا
    لَـمْ تَكُـنْ قَـدْ تَـرَقَّـتْ الأُمَّـهَاتُ



    (جميل الزهاوي)



    العَيْـشُ مَاضٍ فَأَكْـرِمْ وَالِدَيْـكَ بِـهِ
    والأُمُّ أَوْلَـى بِـإِكْـرَامٍ وَإِحْـسَـانِ
    وَحَسْبُهَا الحَمْـلُ وَالإِرْضَـاعُ تُدْمِنُـهُ
    أَمْـرَانِ بِالفَضْـلِ نَـالاَ كُلَّ إِنْسَـانِ



    (أبوالعلاء المعري)



    أَحِـنُّ إِلَى الكَـأْسِ التِي شَـرِبَتْ بِهَـا
    وأَهْـوَى لِمَثْـوَاهَا التُّـرَابَ وَمَا ضَـمَّا



    (المتنبـي)



    عَلَيْـكَ بِبِـرِّ الـوَالِدَيْـنِ كِلَيْهِـمَا
    وَبِـرِّ ذَوِي القُـرْبَى وَبَـرِّ الأَبَاعِـدِ



    (الإمام علي )



    أَطِــعِ الإِلَــهَ كَـمَـا أَمَــرْ
    وَامْــلأْ فُــؤَادَكَ بِـالحَــذَرْ
    وَأَطِــعِ أَبَـــاكَ فَــإِنَّــهُ
    رَبَّـاكَ مِـنْ عَـهْـدِ الصِّـغَـرْ



    (الإمام الشافعي )



    أَعْـطِ أَبَـاكَ النِّصْـفَ حَيًّـا وَمَيِّتـاً
    وَفَضِّـلْ عَلَيْـهِ مِنْ كَرَامَتِـهَا الأُمَّـا



    (أبوالعلاء المعري )



    تَحَمَّـلْ عَـنْ أَبِيْـكَ الثِّقْـلَ يَوْمـاً
    فَـإِنَّ الشَّيْـخَ قَـدْ ضَعُفَـتْ قِـوَاهُ
    أَتَـى بِـكَ عَـنْ قَضَـاءٍ لَمْ تُـرِدْهُ
    وَآثَـرَ أَنْ تَـفُـوزَ بِـمَـا حَـوَاهُ



    (أبوالعلاء المعري )



    مَـا مَـاتَ حَـيٌّ لِـمَيِّـتٍ أَسَـفاً
    أَعْـذَرُ مِـنْ وَالِـدٍ عَـلَـى وَلَـدِ



    (أحمد بن عبدربه )    ( منقول )
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
     
    القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم
    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    ســـــــــيدي الشــــــــــيخ :: النادي الثقافي الأدبي :: منتدى الشعر-
    انتقل الى: