ســـــــــيدي الشــــــــــيخ
منتدى سيدي الشيخ يرحب بكم...أهلا وسهلا

الرجاء الدخول بالنسبة للأعضاء ...أو التسجيل بالنسبة للزوار

ســـــــــيدي الشــــــــــيخ

منتدى خاص بالتعريف بشخصية الولي الصالح سيدي عبد القادر بن محمد و ترقية تاريخ وتراث الأبيض سيدي الشيخ.
 
الرئيسيةس .و .جبحـثSIDI CHEIKHالتسجيلدخول
ومــا أقـبـح التسـويـف عــن قــرب بـابـنـا *** ومـــا أحـســن التشـمـيـر قـبــل الإفــاتــة.
من تائية الياقوت لسيدي الشيخ

ولا تـسـمـعــن قــــــول عــــــاد  مــعــانــد***  حــســود لـفـضــل الله بـــــادي  الـتـعـنــت
ومــن يـنـسـبـن إلـيـنــا غــيــر  مـقـولـنـا ***  يــصــبــه بـــحـــول الله أكـــبـــر  عـــلـــة
ومــوت عــلـى خــــلاف ديــــن  مـحـمــد ***  ويـبـتـلـيــه الــمــولــى بــفــقــر  وقـــلـــة
وبـــطـــش وشــــــدة انتقام وذلـــــــة *** ويــردعـــه ردعـــــا ســريـــع الإجـــابـــة

من تائية الياقوت لسيدي الشيخ

المواضيع الأخيرة
» رثاء في حق سيدي الحاج الشيخ
الثلاثاء 1 نوفمبر 2016 - 16:37 من طرف lahcenes

» ألقاب أولاد سيدي الشيخ
الإثنين 31 أكتوبر 2016 - 18:09 من طرف بكري

» قصائد و ادعية
الإثنين 31 أكتوبر 2016 - 17:58 من طرف بكري

» مقدمة شاملة ومختصرة عن ذرية أبي بكر الصديق
الأحد 23 أكتوبر 2016 - 11:25 من طرف محمد بلمعمر

» نبذة تاريخية عن العالم العلامة الشيخ سيدي سليمان بن أبي سماحة.
الثلاثاء 4 أكتوبر 2016 - 18:14 من طرف بالقوراري فريد

» صدور كتاب جديد.....
السبت 1 أكتوبر 2016 - 20:26 من طرف محمد بلمعمر

» تهنئـــــــــة عيدالفطر المبارك
الأحد 25 سبتمبر 2016 - 22:57 من طرف النزلاوى

» قصائد الشيخ سيدي بوعمامة
الأربعاء 31 أغسطس 2016 - 2:16 من طرف نورالدين دناني

» صور من الزاوية الشيخية بعين بني مطهر .موسم الولي الصالح سيدي عبد القادر بن محمد سنة 2016
الأربعاء 31 أغسطس 2016 - 0:48 من طرف chikh

» وصفة لعلاج البهاق مضمونة 100%
الإثنين 25 يوليو 2016 - 15:09 من طرف omar fouad

» الصلاة و السلام عليك
الإثنين 25 يوليو 2016 - 13:31 من طرف BRAHIM14

» وعدة سيدي الشيخ " أصل الحكاية "
الثلاثاء 19 يوليو 2016 - 5:16 من طرف الدين

» خلية المراجعة عن بعد
الأحد 17 يوليو 2016 - 2:20 من طرف الدين

» كتاب جديد بعنوان "أولاد سيدي الشيخ" ،،، في الأفق.
الجمعة 15 يوليو 2016 - 17:15 من طرف الدين

» المنن في مناقب سيدي محمد بن عبد الرحمان
الجمعة 15 يوليو 2016 - 14:32 من طرف الدين

» السلام عليكم
الجمعة 15 يوليو 2016 - 6:14 من طرف الدين

» صيانة ايديال زانوســــ01201161666ـــــى ( الاسكندرية - الجيزه- الهرم)
الجمعة 8 يوليو 2016 - 11:56 من طرف محمد بلمعمر

» منتدانا في خطر
الجمعة 8 يوليو 2016 - 5:28 من طرف الدين

» Asp.net, C# افضل كورس برمجة
الجمعة 8 يوليو 2016 - 4:00 من طرف الدين

» أفضل الصلاة وأزكى التسليم على إمام الانبياء
الثلاثاء 5 يوليو 2016 - 17:15 من طرف دين نعيمي

الإبحار
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
لا تنسوا أن تتصفحوا أيضا بعض أقسام المنتدى:
  • بوابة الخواطر الأدبية للكاتب ش ق بن علية
  • ركن تراثـــيات

  • ســـي بلمعمر
    تصويت
    هل ترحبون بفكرة تصنيف الأبيض سيدي الشيخ ضمن التراث الوطني.
    بكل فخر
    94%
     94% [ 94 ]
    تحتاج إلى التفكير أكثر
    4%
     4% [ 4 ]
    فكرة غير مجدية
    2%
     2% [ 2 ]
    مجموع عدد الأصوات : 100
    أنت الزائر رقم .
    real time tracking
    سحابة الكلمات الدلالية
    الشيخ الطريقة بوعمامة احمد الدين قصيدة قانون شجرة الجزائرية عائلة سليمان سيدي الحاج محمد الله 2011 أولاد الجريدة اولاد الرسمية قصائد العدد كتاب الياقوتة تهنئة القادر
    تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
    قم بحفض و مشاطرة الرابط سيدي الشيخ على موقع حفض الصفحات
    بحـث
     
     

    نتائج البحث
     
    Rechercher بحث متقدم
    المتواجدون الآن ؟
    ككل هناك 19 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 19 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

    لا أحد

    أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 634 بتاريخ الثلاثاء 4 سبتمبر 2012 - 22:39
    http://sidicheikh.sosblog.fr

    أهلا وسهلا ومرحبا بكم في رحاب سيدي الشيخ



    الزوار

    شاطر | 
     

     التصوف من خلال قصيدة الياقوتة

    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    فقير بوشيخي
    عضو مميز
    عضو مميز


    عدد الرسائل : 1412
    الموقع : www.cheikhiyya.com
    نقاط : 4646
    تاريخ التسجيل : 29/04/2008

    مُساهمةموضوع: التصوف من خلال قصيدة الياقوتة   الخميس 15 مايو 2008 - 20:51

    بسم الله الرحمن الرحيم.
    اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله، كما لا نهاية لكمالك وعد كماله .

    عرض الأستاذ أحمد حاكمي حول التصوف السني " من كتاب موسم سيدي الشيخ".

    التصوف : سيدي الشيخ عبد القادر بن محمد نموذجا من خلال قصيدته الياقوتة في التصوف.
    ___________________________________

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وصلى الله على سيدنا محمد النبي الصادق الوعد الأمين وعلى آله وصحبه أجمعين والتابعين وتابع التابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعد:

    أيها الحضور الكريم، السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته. نجتمع اليوم في هذه المناسبة المباركة، في هذا المكان المبارك، لنخلد ذكرى عطرة، ذكرى الموسم الأول للولي الصالح سيدي الشيخ عبد القادر بن محمد الذي أتشرف أن أتقدم فيه بين أيديكم بهذه العرض المتواضع،" التصوف الإسلامي قصيدة الياقوتة نموذجا"، لتسليط الضوء على جانب من جوانب شخصية هذا الشيخ العظيم، الذي سطرت حياته في سجل التاريخ بخطوط ذهبية، وخلد لنا طريقة بيضاء نقية، لا يزيغ من تمسك بها عن المحجة البيضاء التي ليلها كنهارها ((1)) كما وصفها الحبيب صلى الله عليه وسلم. فأقول وبلله التوفيق:
    1 ـ للإنسان مسيرتان في الحياة:
    ـ مسيرة قهرية إجبارية منذ لحظة الولادة نحو الموت،
    ـ مسيرة تكليفية اختيارية بين البدائل تنتهي بالموت،
    ـ تتوحد المسيرتان منذ لحظة الوفاة نحو الخلود، إما في الجنة وإما في الجحيم.
    2 ـ يختلف الناس في المسيرة الاختيارية إلى 4 طوائف رئيسية:
    ـ طائفة معرضة عن الله، ومآلها والعياذ بالله الخلود في الجحيم،
    ـ طائفة مقتصدة، بين الإعراض والإقبال تمر بمرحلة التطهير لتخلد في الجنة،
    ـ طائفة مقبلة على الله طالبة لما عنده، أي الجنة ونعيمها، وهم أهل الإيمان،
    ـ طائفة طالبة لله ليس سواه، وهم أهل الإحسان،( للذين أحسنوا الحسنى وزيادة)((2))، = هؤلاء موضوع التصوف.
    3 ـ التصـــــــــوف: حوله نقاش عريض وحاد،
    ـ لغة : الصفة ـ الصفاء ـ صوفا ـ سوفيا ( الحكمة باليونانية ) ـ الصوف وهو المصدر الموافق للجانب اللغوي.
    اصطلاحا : يدور حوله 4 تيارات رئيسية:
    أ: ـ المستشرقون: أمثال ماسينيون ـ نيكلسون ـ هامرـ اليهودي جولد تسيهر وغيرهم، وهؤلاء يعملون قصارى الجهد لربط التصوف بأصول سابقة لتجريد الإسلام من مواطن القوة. ومجملة ما يقول عنه هؤلاء أنه يعود إلى :
    ـ المسيحية ادعاء أن السيد المسيح كان أول من تنسك ولبس الصوف.
    ـ اليونانية لأن اليونان كانوا أهل حكمة وكانوا يسمون الحكمة سوفيا
    ـ صوفا، رجوعا إلى الغوث بن مرة الرجل العربي الصالح الذي كان يلقب ب: صوفا
    ـ جيمنو سوفيا، فرقة يهودية يدعون أنها كانت صالحة وكانت معروفة بالتعري.
    الملاحظ أن جميع الأقوال التي تقول بها هاته الطائفة تصب في خانة واحدة: العودة بالتصوف إلى أصول غريبة لتجريد الإسلام من جماله ومحاسنه، مع اعترافهم ضمنيا بصلاح أهل التصوف، وإلا ما كانوا يحاولون إرجاعه إلى أهل الصلاح من الأمم السابقة حسب زعمهم.
    ب: المغتربون : وهم المغرورون من بني جلدتنا، المنبهرون بثقافة الغرب، الذين ينعتون التصوف بنعوت خطيرة، وهم أخطر من سابقيهم لأنهم يتكلمون باسم الإسلام مما يعطي لكلامهم نصيبا من المصداقية في نظر الغير. إلا أن أقوالهم عند التمحيص لا تستند إلى أي دليل، اللهم إلا العصبية وسوء الظن وفساد الاعتقاد.
    ج: المحايدون :هؤلاء قاموا بدراسة التصوف باعتباره ظاهرة اجتماعية، وميزوه كشعبة علمية مستقلة، وصنفوه إلى مدارس منها: التصوف السني والتصوف الفلسفي والتصوف الإشراقي وغير ذلك من التصنيفات المعروفة. إلا أن ما فات هؤلاء أن التصوف ليس مجرد أشكال ومظاهر وطقوس يمكن إخضاعها للتمحيص والتدقيق والدراسة العلمية، وإنما هو فوق ذلك جوانب قلبية روحية وجدانية من أذواق وأشواق ومشاعر وأحاسيس، جوانب يصعب إخضاعها للدراسة العلمية.
    د: أهل الميدان : مجمل تعريفاتهم للتصوف تصب في كونه يعود إلى: بساطة المظهر وسلامة الجوهر:
    تحقيق التوحيد ـ إخلاص العبودية لله ـ صلاح القلب ـ صفاء السريرة ـ حسن الخلق ـ جمال المعاملة ـ الصدق في الإرادة ـ القصد في السير والسلوك إلى الله ـ الحرص على بلوغ دائرة المحبوبية ـ الحنين إلى دخول الحضرة الإلهية ـ الشوق إلى النظر إلى وجه الله الكريم...
    بمعنى آخر: الالتزام الدائم بأداء الطاعات بالأركان مع الحرص على توخي الصحة والصواب والإتقان، والتصديق الكامل بالجنان لبلوغ غاية الإيمان، والسلوك المستقيم بالروح والقلب مع الذوق والشوق والشعور والوجدان لبلوغ ما يمكن بلوغه من مستوى الكمال في سلم الإحسان، للدخول إلى دائرة المحبوبية في حضرة الرحمان...
    هذه المعاني مجتمعة وغيرها عناها حديث سيدنا عمر المسمى بحديث جبريل الذي رواه كل من مسلم وأحمد والنسائي والبيهقي وابن ماجة وابن خزيمة:
    " بينما نحن جلوس عند رسول الله إذ طلع علينا رجل شديد بياض الثياب شديد سواد الشعر لا يرى عليه أثر السفر ولا يعرفه منا أحد .....الحديث". ومما يمكن التنبيه إليه في هذا الحديث العظيم :
    ـ إعداد الرسول صلى الله عليه وسلم للصحابة بحاله الخاص، كما في روايات أخرى: سلوني... فهابوه.
    ـ شمولية الإسلام بمراتبه الثلاث، إسلام وإيمان وإحسان.
    ـ تنبيه الصحابة خصوصا والمسلمين عموما إلى أهمية مقام الإحسان،
    ـ ضرورة الأخذ بالسند، كما ورد عند البخاري: الأخذ بالسند دين.
    ـ الإشارة إلى أهمية الصحبة في حياة المريد وطلب العلم من مضانه.
    بعض أدلة الصحبة
    ـ من القرآن الكريم: ـ الرحمن فسأل به خبيرا ـ الفرقان 59
    ـ ولا ينبئك مثل خبير ـ فاطر 14
    ـ واتبع سبيل من أناب إلي ـ لقمان 15
    ـ ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم ـ النساء 115
    ـ أولئك الذين هدى الله فبهداهم اقتده ـ الأنعام 90
    ـ يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين ـ التوبة 119
    ـ من يهد الله فهو المهتد ومن يضلل فلن تجد له وليا مرشدا ـ الكهف 17
    ـ اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم... الفاتحة
    ـ من السنة النبوية:
    ـ صحبة جبريل العملية لسيدنا رسول الله طيلة حياته واستظهاره القرآن معه مرة سنويا ومرتين في آخر سنة0.
    ـ حديث سيدنا عمر بن الخطاب السابق المشهور بحديث جبريل((3))
    ـ التزامه صلى الله عليه وسلم بإشارته له أن يكون عبدا رسولا حينما خير صلى الله عليه وسلم في ذلك في رحلة الإسراء والمعراج كما ورد في الصحيحين وغيرهما.
    ـ حديث: ما نفضنا أيدينا من دفن رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى أنكرنا قلوبنا عند الطبراني والترمذي.
    ـ حديث غبط أصحاب المنابر يوم القيامة المعروف الذي رواه أحمد والحاكم وأبو داوود وابن حبان((4)).
    سيدي عبد القادر بن محمد نموذجا عمليا: من خلال قصيدته المسماة بالياقوتة في التصوف، وهي قصيدة تائية مطولة مكونة من 178 بيت من البحر الطويل.
    1 ـ لما كان لا يستقيم أي سلوك إلا بتحقيق عقيدة التوحيد صافية نقية، افتتح الشيخ سيدي عبد القادر بن محمد قصيدته الياقوتة بموضوع التوحيد بتلخيص شديد وببلاغة عالية مباشرة بعد الحمد والصلاة على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في الأبيات 4، 5، 6 من قوله :
    وبعد ففضل الله يوتيه من يشاء...إلى قوله، ويحرم فيض الفضل من غير قلة.
    وتعتبر هذه الأبيات من أعظم ما ورد في القصيدة لكونها أحاطت بموضوع العقيدة الخطير بدقة وشمولية في غاية الجمال، خصوصا وأن عقيدة التوحيد هي مهمة كافة الأنبياء والرسل الكرام والصالحين في كل الأمم.
    2 ـ ولما كان لا يحصل للإنسان أي وصول إلا عن طريق الصحبة الصحيحة الصادقة، جاء الشيخ بموضوع الصحبة العملية مباشرة بعد موضوع التوحيد في شخص تجربته الذاتية مع ذكر بعض الثمار التي ذاقها بنفسه، من البيت 7 إلى البيت 55 انطلاقا من قوله:
    ولما رأيت القوم جدوا في سيرهم.... إلى قوله: غير ما تحصل لي من إرث علم وحكمة.
    جاء في هذه الفقرة بحديث مفصل وجد مشوق منذ بداية سلوكه الطريق حتى مرحلة الوصول، أي الدخول في دائرة المحبوبية والتكريم العظيم. ويكفي في ذلك أن نذكر مثلا قوله:
    وأدناني منه إذ فهمت مراده وغاب مرادي كله فــــــي الإرادة
    وأشهدني عوالم الخلق كلها وخيرني فاخترته دون مريــــــــة
    فلما رأى رضائي ليس بدونه كساني رداء قربه والخلافــــــــة وقوله،
    رقيت فما الذي يفوق مقامنا سوى السلف الأخيار أهل الولايـة وقوله
    ولو شئت قول كن لكان الذي أنا أقول ويجري الأمر وفق إرادتي
    إشارة إلى قوله صلى الله عليه وسلم: رب أشعث أغبر ذي طمرين يمر على الأبواب لو أقسم على الله لأبره((5)). ويواصل رضي الله عنه الحديث في إطار، وأما بنعمة ربك فحدث(((6)) بقوله:
    حفظت علوما لم تسعها سماؤنــــا ولم يبلغ انتهاها أهل الإشــارة، وقوله
    ومن يستغث بنا اضطرارا لــغوثنا يغاث ولو بقعر بحر وظلمـــــــة، ليختم هذه الفقرة بقوله
    ولست بمدعي الرسالة غير مـــــا تحصل لي من إرث علم وحكمة.
    3 ـ ولما كانت للصحبة والسلوك كل هذه المكارم، جاء أسلوب ترغيب الشيخ في السلوك إلى الله في غاية الجمال والتنويع والتشويق لرفع همم المريدين الراغبين بصدق، من البيت 56 إلى البيت 85. من ذلك قوله:
    فيا عجبا لعاطش...فدونك فاشرب... وأي طبيب للقلوب من العمى....وأي معد للذنوب لمحوها...وما الحج والجهاد من غير فرضنا... وأي سلوك كامل دون صحبة...وأي طريق راشد غير رشدنا...
    ثم جاء بعد ذلك بأسلوب الترهيب لتحسيس الغافل بخطر الإعراض عن الله، من ذلك قوله:
    فوا أسفا لتارك حبل عهدنا...ويا خيبة المشغول عنا بلهوه...ويا حسرة الذين آنوا ببعدنا...وما أقبح التسويف عن قرب بابنا...أم كيف رضاء الله يدركه الذي...أم كيف لمغتاب الورى ذي نميمة ...أم كيف لمسرف الطعام وشربه...كذا من عرف بالفسوق ونحوها...وأما أسير ذنبه يوم حشره...
    4 ـ ولما كانت الدعوة إلى الله مهمة كافة الأنبياء والرسل ومن ثم كافة أتباع سيدنا محمد لقوله تعالى: قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني((7))، خصص الشيخ فقرة خاصة لموضوع الدعوة من البيت 86 إلى البيت 92. وقد حرص على تنويع الخطاب في موضوع الدعوة بصيغ مختلفة وكرره في عدة فقرات، من ذلك قوله:
    ويا أهل عصرنا أجيبوا دعاءنا فإني أدعو للهدى عن بصيـــرة
    ولست بمدعي الرسالة غير ما تحصل لي من إرث علم وحكمـة. وقول
    دعوت إلى باب الــكـريم عباده دعاء مأذون لم يزل عن بصيرة. وقوله
    وقد جاء ولتكن بمحـــكم ذكره إلى المفلحون أين أهل الإجابــــة.
    لقد شهد المولى بأني نصيحكم وإني على نصحي جدير بخبـــرة.
    ولجميع هذه الأقوال شواهد من القرآن الكريم. ومن أمثلة ذلك قوله:
    ـ أدعو للهدى عن بصيرة إشارة إلى قوله تعالى: قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني(().
    ـ من إرث علم وحكمة، إشارة إلى قوله تعالى: ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة((9)).
    ـ دعاء مأذون، إشارة إلى قوله تعالى: وداعيا إلى الله بإذنه((10)).
    ـ وقد جاء ولتكن..إلى المفلحون. إشارة إلى قوله تعالى: ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون.((11))...
    ـ جدير بخبرة إشارة إلى قوله تعالى: الرحمن فسأل به خبيرا((12)).
    5 ـ بعد ذلك جاء بفقرة غاية في الأدب الرفيع مع الذين ناصبوه العداء ظلما وعدوانا خصوصا الفقيه الثائر القاضي أحمد ابن أبي محلي السجلماسي المعروف الذي تقرب منه في بداية الأمر إلى درجة المصاهرة ثم ناصبه العداء لما فطن الشيخ لنواياه السيئة ورغبته في استغلال نفوذ الشيخ لتحقيق طموحاته السياسية التي انكشفت للعيان في ما بعد، وكان من شأنه ما كان. ولذلك نراه يقول بأسلوب الأدب النبوي الرفيع: ما بال أقوام:
    ولا تسمعن قول عاد معاند..ومن ينسبن إلينا غير مقولنا..بلعن الإله باء من رمى نسبنا...كذاك الذي يرمي كريم جنابنا...
    6 ـ وبعد اكتمال معالم الطريق، ابتداء من العقيدة الصحيحة حتى الثمار، جاء الشيخ بصورة متكاملة واضحة غاية الوضوح حول مكونات الطريقة الشيخية المباركة التي شاءها لمريديه بيضاء نقية صافية من كل الشوائب، بعيدة كل البعد عما يمكن أن يشار إليه بالبنان من البيت 99 حتى البيت 114. وقد فصل الطريقة تفصيلا تاما انطلاقا من قوله بدايتها للغافلين بتوبة.. حتى قوله ومحو ذواتهم للذات العظيمة، نوجزها كالتالي:
    ـ بدايتها: أي باب الطريقة تحقيق التوبة النصوح بشروطها الأربعة المعروفة،
    ـ قواعدها: ـ منها ما هو مع الحق: ـ التسليم ـ التفويض ـ دوام الرضى ـ الشهود بمنة الله
    ـ منها ما هو مع الخلق: كف الأذى ـ حمله ـ الصبر ـ العفو ـ العفة ـ النصيحة
    ـ منها ما هو مع النفس: المجاهدة ـ الزهد ـ الصوم ـ السهر ـ الصمت ـ العزلة ـ الأخذ بالعزائم.
    ـ منها ما هو وجداني : المحبة ـ الشوق ـ الحزن ـ البكاء ـ اللوعة ـ الشغف.
    ـ نهايتها : الشم ـ الذوق ـ الخمرة ـ الغيبة ـ الصحو.
    ـ أمطارها: الفكر ـ الذكر ـ العبرة ـ المحو.
    ـ كمالها : العلم ـ الحلم ـ الحكمة.
    7 ـ ولما فصل الطريقة تفصيلا كاملا جاء بفقرة ذكر فيها مختلف طبقات الأولياء الذين من شأنهم أن يتخرجوا من هذه المدرسة المباركة كما من غيرها، من البيت 115 إلى البيت 122 وهم على التوالي: الأولياء والنقباء والنجباء والأبدال والعماد والغوث والجرس والقطب.
    8 ـ ولما كان الأخذ بالسند من الدين، وكان للسند دور هام في الحصول على المدد من منبع النبوة، جاء الشيخ بهذه القضايا الأساسية بأسلوب غاية في البلاغة من البيت 123 إلى البيت 159 ذكر فيه سلسلة أشياخه الكرام انطلاقا من شيخه المباشر سيدي امحمد بن عبد الرحمن وصولا إلى بحر النبوة. ونظرا لما لهذه السلسة المباركة من مقامات عالية عند الله، فقد أكد الشيخ على أهمية التوسل بها وسرعة الإجابة من الله تعالى للمتوسل بهم تكريما من الله للصالحين من عباده من الشيوخ الكرام المذكورين بها.
    9 ـ ولما كان الشيخ قد افتتح قصيدته المباركة بالحمد والصلاة على الحبيب صلى الله عليه وسلم، ثم تلا ذلك بذكر فضائل الله عليه، اختتمها بنفس الأسلوب أيضا، كما في قوله:
    فإن مواهب الكريم تعاظمــت لدينا من غير حول منا أو قــوة
    وإن قلت ما الذي أنالك فضله ففضل الله لا ينال بحيلــــــــــــة. وقوله
    له الحمد أولا وآخرا بمثل ما له الشكر عما أسدى من فضيلة وقوله
    وأهدي الصلاة والسلام مسرمدا ....إلى آخر القصيدة.
    ملاحظـــــــــــــــــــات:
    1 ـ لم يكن تأكيد الشيخ على تجربته الشخصية من قبيل تزكية النفس وإنما بناء على قوله تعالى: وأما بنعمة ربك فحدث((13))، وفي ذلك ما فيه من إيقاض الهمم وتحفيز العزائم لبلوغ المعالي.
    2 ـ قرن الشيخ موضوع العقيدة مباشرة بتجربته الشخصية للتدليل على أن العقيدة الصحيحة قوة دافعة وعملة أساسية لطالب السلوك.
    3ـ ولما كانت الصحبة لازمة للسلوك أكد عليها الشيخ في قصيدته بأساليب مختلفة، كذكر تجربته الذاتية، وأقواله، فأي وصول، وأي سلوك، بعزته أقسمت ثم جلاله لما طاب وقت القوم إلا ببيعة وغيرها من الإشارات، لتنبيه صاحب الإرادة أنه لا مناص من الصحبة وأن الزعم بأنه يمكن الاستغناء عنها قول باطل.
    4 ـ لتأكيد مبدأ الاتباع ونبذ الابتداع فقد نوع الشيخ الأسلوب في الموضوع كما ورد في قوله:
    فبالاتباع نلنا المراتب والعــلا فبالله ما حدنا عن شرع وسنـــة، وقوله:
    ومنذ عقلنا سدد الله سعينـــــا وما زلنا مقتفين نهج الشريعـــة، وقوله:
    ولا فخر غير أني عبد لقــــادر وأحمد تاج الرسل أقوى وسيلتي.
    5 ـ وكان تأكيده على الذكر في غاية الوضوح في 5 أبيات متتالية 58/62، خصوصا وأنه شفاء للقلوب من العمى، وأنه أهم وسائل محو الذنوب. وغير خاف ما للتوبة وصلاح القلب من دور فعال في مجال السلوك. وذلك في قوله:
    وأي طبيب للقلوب من العمـــــــــى أطب من الذكر القوي الإشـــــارة
    وأي معد للذنوب لمحوهـــــــــــــــا أشد من اسم ذي الصفات الحميدة
    وما الحج والجهاد من غير فرضـــا بأفضل من ذكر الأسماء العظيمـة
    بل الذكر أولى ثم أقوى لا سيـــــــما إذا استشعر القلب النعوت الحميدة
    بذا صدع المختار أعني نبينـــــــــــا وصح بالنقل في الآثار الصحــيحة
    6 ـ كما لجأ إلى أسلوب التبرؤ من كل حول وقوة إلا من الله في نهاية القصيدة بقوله:
    وكل بأمر ربنا وقضائـــــــــــــــــــه فسلم وصدقن واحكم بصحـــــــــة
    فإن مواهب الكريم تعاظمــــــــــــت لدينا من غير حول منا أو قــــــوة
    وإن قلت ما الذي أنالك فضلـــــــــه ففضل الإله لا ينال بحيلــــــــــــــة ويزيد الأمر وضوحا في قوله:
    على أني للتقصير والعجز حيثــــما حللت ملازما وفي كل حالــــــــــــة
    ولولا الكريم جاد منا بفضلـــــــــــه لما فاه منا ذو العلوم بقولـــــــــــة.
    كانت هذه بعض الإشارات السريعة، أردت أن انبه لها القارئ والمستمع الكريمين، لعل حفائظ قد تتحرك، لتزيد الموضوع ثراء لكشف اللثام عن بعض ما في هذه القصيدة المباركة من كنوز غالية لا تقدر بثمن...
    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين، والسلام عليكم ورحمة الله.

    عبد ربه الضعيف:
    أحمد بن عثمان حاكمي

    هوامــــــــش العرض:
    1 = حديث المحجة رواه أحمد وأبو داوود وابن ماجة وغيرهم
    2 = سورة يونس الآية 26
    3 = حديث سيدنا عمر بن الخطاب المشهور بحديث جبريل، رواه مسلم والترمذي وأبو داوود وغيرهم من أصحاب السنن.
    4 = حديث المنابر رواه كل من أحمد والحاكم والترمذي والطبراني وغيرهم.
    5 = أخرجه الشيخان والترمذي وابن ماجة وغيرهم بألفاظ متقاربة.
    6/13 = سورة الضحى الآية 11 7/8 = سورة يوسف الآية 108 9 = سورة النحل الآية 125
    10 = سورة الأحزاب الآية 46 11 = سورة آل عمران الآية 104 12 = سورة الفرقان الآية 59
    _________________

    نقل وتحقيق خادم الطريقة الشيخية بفرنسا : حاكمي مصطفى
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    mehdaoui25amar
    عضو مميز
    عضو مميز


    عدد الرسائل : 596
    العمر : 31
    الموقع : http://www.tagged.com/profile.html
    نقاط : 3216
    تاريخ التسجيل : 21/04/2010

    مُساهمةموضوع: رد: التصوف من خلال قصيدة الياقوتة   الإثنين 10 مايو 2010 - 21:51

    عجز اللسان عن التعبير ما يجول بالخاطر


    شكرا لك



    مودتي


    عمار
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    http://www.ville32.com/vb/member.php?u=2581
    فقير بوشيخي
    عضو مميز
    عضو مميز


    عدد الرسائل : 1412
    الموقع : www.cheikhiyya.com
    نقاط : 4646
    تاريخ التسجيل : 29/04/2008

    مُساهمةموضوع: رد: التصوف من خلال قصيدة الياقوتة   الثلاثاء 11 مايو 2010 - 1:46


    بسم الله الرحمن الرحيم.
    اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله، كما لا نهاية لكمالك وعد كماله .


    السلام عليكم
    نشكركم سيدي عمار على المتابعة والتشجيع
    تحياتي أخي
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    دين نعيمي
    مراقب عام
    مراقب عام


    عدد الرسائل : 4324
    العمر : 76
    نقاط : 6867
    تاريخ التسجيل : 24/11/2008

    مُساهمةموضوع: رد: التصوف من خلال قصيدة الياقوتة   الثلاثاء 11 مايو 2010 - 8:50

    وأي معد للذنوب لمحوهـــــــــــــــا ***أشد من اسم ذي الصفات الحميدة

    لااله الا انت سبحانك
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    nadia
    عضو نشيط
    عضو نشيط


    عدد الرسائل : 112
    نقاط : 3117
    تاريخ التسجيل : 03/09/2008

    مُساهمةموضوع: رد: التصوف من خلال قصيدة الياقوتة   الثلاثاء 11 مايو 2010 - 18:47

    بسم الله الرحمان الرحيم.
    والصلاة والسلام على مولانا وحبيبنا رسول الله.
    الحمد لله وحده على هذا الخيرالعظيم .
    شكرا اخي فقير بوشيخي على هذا الشرح الموسع الذي كله افادة.
    كما اتوجه بالشكر الكبيرالى الكاتب احمد حاكمي على الاهمية القصوى التي يوليها للطريقة الشيخية, فقد قرات له عدة كتب فجلها ان لم يكن كلها خاص بالطريقة الشيخية المباركة, فهو واحد من اصحاب الفضل عليا في ان تعرفت على التصوف واهميته.
    وفقكما الله الى ما يحبه ويرضاه.
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
     
    التصوف من خلال قصيدة الياقوتة
    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    ســـــــــيدي الشــــــــــيخ :: الأبيض سيدي الشيخ :: الطرق الصوفية 2-
    انتقل الى: