ســـــــــيدي الشــــــــــيخ
منتدى سيدي الشيخ يرحب بكم...أهلا وسهلا

الرجاء الدخول بالنسبة للأعضاء ...أو التسجيل بالنسبة للزوار

ســـــــــيدي الشــــــــــيخ

منتدى خاص بالتعريف بشخصية الولي الصالح سيدي عبد القادر بن محمد و ترقية تاريخ وتراث الأبيض سيدي الشيخ.
 
الرئيسيةس .و .جبحـثSIDI CHEIKHالتسجيلدخول
ومــا أقـبـح التسـويـف عــن قــرب بـابـنـا *** ومـــا أحـســن التشـمـيـر قـبــل الإفــاتــة.
من تائية الياقوت لسيدي الشيخ

ولا تـسـمـعــن قــــــول عــــــاد  مــعــانــد***  حــســود لـفـضــل الله بـــــادي  الـتـعـنــت
ومــن يـنـسـبـن إلـيـنــا غــيــر  مـقـولـنـا ***  يــصــبــه بـــحـــول الله أكـــبـــر  عـــلـــة
ومــوت عــلـى خــــلاف ديــــن  مـحـمــد ***  ويـبـتـلـيــه الــمــولــى بــفــقــر  وقـــلـــة
وبـــطـــش وشــــــدة انتقام وذلـــــــة *** ويــردعـــه ردعـــــا ســريـــع الإجـــابـــة

من تائية الياقوت لسيدي الشيخ

المواضيع الأخيرة
» المنن في مناقب سيدي محمد بن عبد الرحمان
السبت 26 مايو 2018 - 5:43 من طرف الدين

» كتاب " امارة اولاد سيدي الشيخ"
الجمعة 25 مايو 2018 - 17:46 من طرف محمد بلمعمر

» صدور كتاب جديد.....
الخميس 26 أبريل 2018 - 7:54 من طرف محمد بلمعمر

» قصائد بوشيخية .
الجمعة 6 أبريل 2018 - 9:53 من طرف محمد بلمعمر

» القصيدة التي أبكت رسول الله صلى الله عليه وسلم
الأحد 1 أبريل 2018 - 21:17 من طرف manadh

» شهداء معركة تازينة باليض.....
الخميس 1 مارس 2018 - 22:22 من طرف manadh

» أفضل الصلاة وأزكى التسليم على إمام الانبياء
الإثنين 19 فبراير 2018 - 11:04 من طرف بكري

» أبناء إدريس الأكبر أشراف المغرب
السبت 25 نوفمبر 2017 - 20:11 من طرف محمد بلمعمر

» بـحـثٌ في فائـدة ... الملحون !!!
الإثنين 18 سبتمبر 2017 - 1:56 من طرف خالد عزوز

» ألقاب أولاد سيدي الشيخ
الإثنين 11 سبتمبر 2017 - 10:54 من طرف محمد بلمعمر

» قصيدة الــريم....
الثلاثاء 22 أغسطس 2017 - 12:39 من طرف محمد بلمعمر

» قصيدة ..لدهم الغالي ...للشاعر خليد علوي
الإثنين 21 أغسطس 2017 - 3:29 من طرف حاكمي عبد الحق

» أغنية رحل البيضة
الأحد 20 أغسطس 2017 - 14:36 من طرف حاكمي عبد الحق

» الصلاة و السلام عليك
الأربعاء 16 أغسطس 2017 - 16:49 من طرف حاكمي عبد الحق

» ابيات من قصيدة ب عنوان #الفارس للشاعر لخضر نظري
الأربعاء 16 أغسطس 2017 - 16:43 من طرف حاكمي عبد الحق

» قصيدة أخرى لمحمد بلخير
الأربعاء 16 أغسطس 2017 - 16:39 من طرف حاكمي عبد الحق

» خلية المراجعة عن بعد
السبت 10 يونيو 2017 - 13:57 من طرف محمد بلمعمر

» تفليش هاتف سامسونغ j110h بروم خاطئ
الإثنين 15 مايو 2017 - 9:40 من طرف محمد بلمعمر

» نشر رسوم المشجرات
الأربعاء 3 مايو 2017 - 13:01 من طرف محمد بلمعمر

» قصيدة الياقوتة
الخميس 27 أبريل 2017 - 21:40 من طرف الدين

الإبحار
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
لا تنسوا أن تتصفحوا أيضا بعض أقسام المنتدى:
  • بوابة الخواطر الأدبية للكاتب ش ق بن علية
  • ركن تراثـــيات

  • ســـي بلمعمر
    تصويت
    هل ترحبون بفكرة تصنيف الأبيض سيدي الشيخ ضمن التراث الوطني.
    بكل فخر
    94%
     94% [ 94 ]
    تحتاج إلى التفكير أكثر
    4%
     4% [ 4 ]
    فكرة غير مجدية
    2%
     2% [ 2 ]
    مجموع عدد الأصوات : 100
    أنت الزائر رقم .
    real time tracking
    سحابة الكلمات الدلالية
    احمد بوعمامة السرقة عيسى الله البكرية بوحجر السلالة العيد الحاج إبراهيم الشيخ الدين مقاومة الطريقة الجزائر اولاد تهنئة كتاب سيدي محمد زيدوري الشيخية شجرة الشهيد التعريف
    تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
    قم بحفض و مشاطرة الرابط سيدي الشيخ على موقع حفض الصفحات
    بحـث
     
     

    نتائج البحث
     
    Rechercher بحث متقدم
    المتواجدون الآن ؟
    ككل هناك 14 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 14 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

    لا أحد

    أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 634 بتاريخ الثلاثاء 4 سبتمبر 2012 - 22:39
    http://sidicheikh.sosblog.fr

    أهلا وسهلا ومرحبا بكم في رحاب سيدي الشيخ



    الزوار

    شاطر | 
     

     ومضات ايمانية للنابلسي

    اذهب الى الأسفل 
    انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية
    كاتب الموضوعرسالة
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: ومضات ايمانية للنابلسي   الإثنين 1 أبريل 2013 - 11:44

    تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

    أوحى ربك إلى الدنيا أنه من خدمك فاستخدميه، ومن خدمني فاخدميه.

    قصة طريفة
    شاب يعمل في سوق مشهور، فكان يجمع القمامة ويضعها في علبة ثمينة، يغلفها بورق ثمين، ثم بشريط أحمر مع عقدة، ويضعها على الرصيف، يأتي إنسان يظنها عقد ألماس، يحملها ويمضي سريعاً، يتبعه بعد مئة متر، يفك الشريط الأحمر، بعد مئة متر ثانية يفك الورق المذهب، بعد مئة متر ثالثة يفتح العلبة فإذا بها قمامة المحل، يصيح، ويسب، ويشتم!!

    والله هذا المثل الصارخ يشبه حقيقة الدنيا عند الموت
    الإنسان بالبدايات يظن المال كل شيء، في منتصف الحياة يظنه شيئاً لكن ليس كل شيء، لكن عندما يأتي ملك الموت يراه ليس بشيء، الشيء الثمين العمل الصالح، لذلك الدليل:
    ﴿ رَبِّ ارْجِعُونِ * لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحاً فِيمَا تَرَكْتُ ﴾
    لاحظت أني ضايقت السيد/ بكري في بيت الحكمة فنزلت هنا
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

    كاتب الموضوعرسالة
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الأحد 19 مايو 2013 - 10:34

    الوزير يحيى بن خالد البرمكي: قال له بعض بنيه وهم في السجن والقيود :" يا أبت ،
    بعد الأمر والنهي والنعمة صرنا إلى هذا الحال .
    فقال : يا بني ، دعوة مظلوم سرت بليل ونحن عنها غافلون ،ولم يغفل الله عنها ثم أنشأ يقول:
    رب قوم قد غدوا في نعمة زمناً والدهر ريَّان غدق
    سكت الدهر زماناً عنهم ثم أبكاهم دماً حين نطق
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الإثنين 20 مايو 2013 - 14:17

    يقرر الإسلام العظيم أن المؤمن لن يزال بخير ما سلمت يده من أن تتلطخ بدماء الأبرياء المقتولين ظلماً وعدواناً
    لذلك إن وضعت رأسك مساء على وسادتك لتخلد للنوم فاشكر الله تعالى من أعماق قلبك ألف مرة ومرة لأنك لست طرفاً في قتل إنسان بريء.
    فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((لَنْ يزالَ المؤمِنُ في فُسحَة من دِينه ما لم يُصِبْ دما حراماً)) [البخاري].
    وقال ابن عمر رضي الله عنهما: (إن من ورطات الأمور التي لا مخرج لمن أوقع نفسه فيها: سفك الدم الحرام بغير حله). [البخاري]. -ورطات الأمور: مهلكاتها.
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الإثنين 20 مايو 2013 - 14:19

    شدة الضغط على الدين في هذه الأيام من قِبل العالَم كله لأنه دين الله، لأنه متغلغل في أعماق الإنسان، أعداء الدين الألداء أيقنوا أنه لا سبيل لمواجهة هذا الدين، لذلك غيروا خططهم فجعلوا أبرز خططهم تفجيره من داخله، أي اصطناع اتجاهات منحرفة إن في العقيدة أو في السلوك ودعمها، وعرضها على الناس على أن هذا هو الدين، فأي اتجاه منحرف في الدين، منحرف في العقيدة، أو في السلوك، ترى من يرعاه من أعداء الدين، يرعونه لا حباً بالدين ولكن حباً في تفجيره من داخله

    قد ينجح أعداء الدين بمعركة إعلامية فيصورون أهل الدين على أنهم إرهابيون، أو على أنهم مجرمون، أو على أنهم قتلة، وقد يصطنعون مثل هذه المواجهات اصطناعاً

    ﴿ وَقَدْ مَكَرُوا مَكْرَهُمْ وَعِنْدَ اللَّهِ مَكْرُهُمْ وَإِنْ كَانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبَالُ ﴾[ سورة إبراهيم: 46]

    فأنت إذا كنت مع الدين، وكنت صادقاً، ومستقيماً، ومخلصاً، يجب أن تتأكد وأن تطمئن إلى أنه لن ـ لن لتأبيد النفي ـ لن يظهر تطور في الأرض ينقض الدين، ذلك لأن الكون خلْق الله عز وجل، ولأن القرآن الكريم كلامه، ولأن العقل مقياس أودعه فينا، ولأن الفطرة جبلة جبلنا عليها، فكل هذه الأطراف من عقل إلى واقع، إلى فطرة، إلى جبلة، إلى كون، هذه من أصل واحد هو الله عز وجل، توافق قوانين الكون مع قوانين القرآن الكريم توافق تام، وتوافق قوانين الفطرة مع قوانين القرآن الكريم توافق تام، وتوافق مبادئ العقل مع مبادئ الكون والقرآن توافق تام، يجب أن تطمئن.
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الثلاثاء 21 مايو 2013 - 13:54

    يقول تعالى في كتابه الكريمSad وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين)
    في القرآن شفاء لصدور قوم مؤمنين حين يطلعهم على جانب من الغيب بما سيؤول إليه مصير الطغاة المفسدين وما سيؤول إليه مصير المؤمنين المصلحين ومن ثم هو رحمة لهذه النفس التي يأتي عليها زمان لا تجد جواباً لأسئلتها إلا في كتاب الله تعالى وتقف حائرة أمام الأحداث والوقائع فإذا بالقرآن الكريم يحل كل إشكال ويزيل كل لبس ويترك المؤمن في جنة، نعم في جنة لأنه يفهم ما لا يفهمه الآخرون ويرى ما لا يرونه ، إنه حين يقرأ القرآن لا يسمع عما سيكون فحسب، ولكنه يبصر ما سيكون متيقناً من وعد الله ووعيده.
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الأربعاء 22 مايو 2013 - 16:03

    أحد زعماء بريطانيا عقب الحرب العالمية الثانية جمع وزراءه، وسألهم واحداً وَاحداً،
    سأل وزير الصناعة: كيف المعامل عندك يا سيد فلان؟ قال: المعامل كلها محترقة
    وسأل وزير الزراعة: كيف الزراعة عندك؟ قال: الحقول محترقة
    سأل وزير الخزانة: كيف المال عندك؟ قال: الخزائن خاوية، ليس فيها شيء،
    سألهم واحداً وَاحداً
    فلما وصل إلى وزير العدل سأله: كيف العدل عندك؟ قال: بخير، فقال هذا الزعيم البريطاني: كلنا إذاً بخير

    فحينما يحق الحق، ويبطل الباطل، حينما تستطيع أن تأخذ حقك من أي إنسان كائناً من كان فنحن في خير، هذا هو الوضع الصحي الراقي الذي يليق ببني البشر

    وتذكروا دوماً أن كلمة الحق لا تقطع رزقاً ولا تقرب أجلاً.

    فكيف هو العدل عندنا ؟
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الخميس 23 مايو 2013 - 18:51

    الدعاء يُقبل إذا أظهرت ضعفك أمام الله ، وهناك علاقة دقيقة جداً ، كلما أظهرت ضعفك أمام الله ، وأظهرت افتقارك إليه كلما رفعك ، وما من مخلوق فيما أعلم على وجه الأرض أكثر افتقاراً إلى الله من رسول الله ، وما من مخلوق رفع الله ذكره وأعزه في الدنيا والآخرة كرسول الله ، العلاقة عكسية

    كلما مرغت جبهتك في أعتاب الله كلما قلت : يا رب ، أنا عبد ضعيف .
    كلما ازددت افتقاراً إليه غمرك بالعطاء ، ورفع ذكرك وأعزك وألقى عليك الهيبة

    اسمحوا لي أن أقول لكم هذا النص : نور الدين الشهيد الذي واجه المغول ، مرة سجد قبل معركة ، وقال : يا رب ، مَن هو الكلب نور الدين حتى تنصره ؟ انصر دينك يا رب .

    وما لي سوى فقري إليك وسيلة .... فبالافتقار إليك فقري أدفع
    وما لي سوى قرعي لبابك حيلة .... فإذا رددت فأي باب أقرع؟؟
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الخميس 23 مايو 2013 - 21:38

    تروي فاطمة بنت عبد الملك، زوجة الخليفة الزاهد عمر بن عبد العزيز خامس الخلفاء الراشدين " دخلت على عمر يوماً في مصلاه فرأيته واضعاً يده على خده، ودموعه تسيل، فقلـت له: ما بالك، وفيم بكاؤك ؟ فقال: دعيني وشأني، فلما ألحت عليه قال لها: ويحك يا فاطمة، إني قد وُليت هذا الأمر، ففكرت في الفقير الجائع، والمريض الضائع، والعاري المجهول، واليتيم المكسور، والمظلوم المقهـور، والغريب، والأسير، والشيخ الكبير، والأرملة الوحيدة، وذي العيال الكثير، والــرزق القليل، وأشباههم في أطراف البلاد، فعلمت أن ربي سيسألني عنهم جميعاً يوم القيامة، وأن خصمي دونهم يومئذ رسول الله (ص )، فخشيت ألا تثبت لي حجة، فلذلك أبكي ".
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    mahmoudb69
    عضو جديد


    عدد الرسائل : 22
    نقاط : 2241
    تاريخ التسجيل : 24/08/2012

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   السبت 25 مايو 2013 - 7:11

    بارك الله فيك
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   السبت 25 مايو 2013 - 14:34

    روي أن احد عمال الخليفة عمر بن عبد العزيز كتب إليه يستأذنه في تحصين مدينة، فرد عليه يقول: " حصنها بالعدل، ونق طرقها من الظلم". وخطب سعيد بن سويد في الناس بحمص، فقال: " أيها الناس: إن للإسلام حائطاً منيعاً وباباً وثيقاً، فحائط الإسلام الحق، وبابه العدل، وما يزال الإسلام منيعاً ما اشتد السلطان، وليست شدة السلطان قتلاً بالسيف وضرباً بالسوط، ولكن قضاء بالحق وأخذ بالعدل".
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الأحد 26 مايو 2013 - 14:53

    نظام الإسلام عجيب جداً ، بربكم دققوا في هذه الحادثة

    جيش من كبار الصحابة، وفيهم أبو بكر وعمر وعثمان وعلي رضوان الله عليهم أجمعين
    قائد الجيش شاب في السابعة عشرة من عمره، أسامة بن زيد، يركب أسامة الناقة، ويمشي أبو بكر خليفة المسلمين،
    أسامة رضي الله عنه أديب جداً، قال: والله يا خليفة رسول الله لتركبن أو لأنزلن، قال: والله لا نزلت ولا ركبت، وما علي أن تغبر قدمي ساعة في سبيل الله،
    اضطر أبو بكر رضي الله عنه أن يبقي عمر، هذا عمر الفاروق جندي تحت إمرة أسامة، إذاً لا بد لخليفة المسلمين من أن يستأذن قائد الجيش أسامة في عمر، فقال له: أتأذن لي بعمر يا أسامة.

    هذا هو الإسلام، نظام ما بعده نظام
    نحن أمة الحضارة، ولكن الذي يؤسف له أن واقعنا ليس في مستوى ماضينا
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الإثنين 27 مايو 2013 - 19:38

    وعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : كنا عند عمر بن الخطاب - رضوان الله عليه - إذ جاءه رجل من أهل مصر ، فَقَالَ : يا أمير المؤمنين ، هذا مقام العائذ بِكَ ، قَالَ : وما لك ؟ قَالَ : أجرى عمرو بن العاص بمصر الخيل فأقبلت فرسي ، فلما رآها الناس قام مُحَمَّد بن عمرو فَقَالَ : فرسي ورب الكعبة ؛ فلما دنا مني عرفته ، فقلت : فرسي ورب الكعبة فَقَامَ إلي فضربني بالسوط ، ويقول : خذها وأنا ابن الأكرمين .فوالله ما زاده عمر على أن قَالَ له : اجلس ، ثم كتب إلى عمرو إذا جاءك كتابي هذا فأقبل ، وأقبل معك بابنك مُحَمَّد ؛ فدعا عمرو ابنه فَقَالَ : أأحدثت حدثاً ؟ أجنيت جناية ؟ قَالَ : لا ، قَالَ : فما بال عمر يكتب فيك .فقدم على عمر ؛ فو الله إنا عند عمر حتَّى إذا نحن بعمرو وقد أقبل في إزار ورداء ، فجعل عمر يلتفت هل يرى ابنه ، فإذا هو خلف أبيه ، فَقَالَ : أين المصري ؟ فَقَالَ : ها أنا ذا ،قَالَ : دونك الدرة فاضرب ابن الأكرمين ، اضرب ابن الأكرمين ، فضربه حتَّى أثخنه .ثم قَالَ : أجلْها على عمرو ! أي اضرب عمرو بن العاص فو الله ما ضربكَ ابنه إلا بفضل سلطانه فَقَالَ : يا أمير المؤمنين قد ضربت من ضربني ، قَالَ : أما والله لو ضربته ما حلنا بينك وبينه حتَّى تكون أنت الَّذِي تدعه ، أيا عمرو متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهم أحراراً ثم التفت إلى المصري ، فَقَالَ : انصرف راشداً ، فإن رابكَ ريب فاكتب إلى .
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الأربعاء 29 مايو 2013 - 15:38

    إن الله جل جلاله وحده هو القوي ، ولا قوي سواه ، وكل قوة في الأرض في الذوات والأشياء ، مستمدة من قوة الله ، تأييداً ، أو استدراجاً ، أو تسخيراً ، لحكمة بالغة عرفها من عرفها ، وجهلها من جهلها
    قال تعالى :
    ( وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً ، يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ ، وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبًّا لِّلّهِ ، وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ ، أَنَّ الْقُوَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً ، وَأَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ )
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الخميس 30 مايو 2013 - 0:59

    إن الإنسان ليمر عليه زمان يتمنى فيه أن تطبق حقوق الحيوان في الإسلام ليرى فيها من العدل والتراحم ما لا يراه بين الإنسان وأخيه الإنسان
    عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال
    ما من إنسان يقتل عصفورا فما فوقها بغير حقها إلا يسأل الله عنها يوم القيامة
    قيل يا رسول الله وما حقها قال حقها أن تذبحها فتأكلها ولا تقطع رأسها فترمي
    فمن قتل عصفوراً سيسأل عنه يوم القيامة فكيف بمن قتل مئة ألف إنسان ، الويل له
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الخميس 30 مايو 2013 - 20:02

    لما اشتدت صلتك بالله عز وجل توضحت رؤيتك، لذلك هناك ذنوب يرتكبها عامة الناس ولا يعبؤون بها، هي عند الخاصة كبائر، فكلما علا مقامك دقت رؤيتك، وكلما علا مقامك ازداد ورعك، وكلما علا مقامك عرفت عدل الله أكثر، قال عليه الصلاة والسلام:

    ((ما من عثرة ولا اختلاج عرق ولا خدش عود إلا بما قدمت أيديكم، وما يغفر الله أكثر))[ أخرجه ابن عساكر عن البراء ]

    النبي عليه الصلاة والسلام أرسل خادماً في حاجة فتأخر كثيراً، والنبي بشر غضب، فلما عاد متأخراً كان بيده سواك فقال عليه الصلاة والسلام:

    ((والله لولا خشية القصاص لأوجعتك بهذا السواك))[ رواه ابن سعد عن أم سلمة ]
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الجمعة 31 مايو 2013 - 13:01

    سيدنا أبو بكر رضي الله عنه رأى صفوان بن أمية يعذب بلالاً فاشتراه منه، قال أمية: والله لو دفعت به درهماً لبعتكه، قال له أبو بكر: والله لو طلبت به مئة ألف لدفعتها لك، أعطيتك إياه، هذا أخي حقاً، وكان أصحاب رسول الله إذا ذكروا الصديق يقولون: هو سيدنا، وأعتق سيدنا، يقصدون بلالاً
    هذا حكم الإسلام، حكم المساواة، الناس سواسية كأسنان المشط، لا فضل لعربي على أعجمي إلا بالتقوى.
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    دين نعيمي
    مراقب عام
    مراقب عام
    avatar

    عدد الرسائل : 4327
    العمر : 78
    نقاط : 7521
    تاريخ التسجيل : 24/11/2008

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الجمعة 31 مايو 2013 - 16:46

    وما لي سوى فقري إليك وسيلة .... فبالافتقار إليك فقري أدفع
    وما لي سوى قرعي لبابك حيلة .... فإذا رددت فأي باب أقرع؟؟

    _________________
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   السبت 1 يونيو 2013 - 11:24

    دين نعيمي كتب:
    وما لي سوى فقري إليك وسيلة .... فبالافتقار إليك فقري أدفع
    وما لي سوى قرعي لبابك حيلة .... فإذا رددت فأي باب أقرع؟؟
    ﴿ وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ ﴾
    أي من دلّ إنساناً على الله، من عرّف إنساناً بالله، من حمل إنساناً على طاعة الله، من دفع إنساناً إلى عمل صالح، من أعانه على التوبة، من سهّل له طريق الحق، من جمعه مع أهل الحق، من نوّر قلبه بالهدى، أي عمل تقوم به هدفه إحياء النفس فكأنما أحييت الناس جميعاً

    السبب؛ هذا الذي دللته على الله، واهتدى بهدي الله، وانضبط وفق منهج الله، حوله أشخاص، له زوجة وأولاد، وله عمل يتعامل مع الناس، أي مئات بل ألوف من البشر تعاملوا معه، وأثنوا على استقامته، وعلى صلاحه، فكان سبباً لهدايتهم، ومن يصدق أنك أنت قد تكون سبباً في هداية إنسان فتأتي يوم القيامة لترى أن هناك ملايين من البشر قد اهتدت إلى الله عز وجل عبر السنوات والحقب بسبب هداية هذا الإنسان، وهذا شيء لا يقدر بثمن.
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الأحد 2 يونيو 2013 - 16:08

    ضوابط الحرية في الإسلام :
    1- ألا تمس المسلمات والمسلمات في ديننا هي كتاب الله وسنة رسوله وكل ما يتعلق بالعقيدة المستمدة منهما فليس من الحرية المساس بما علم من الدين بالضرورة ونشر ذلك في الإعلام والاستهزاء بالدين او النيل منه
    2- ألا تؤدي ممارسة الحرية الشخصية إلى الحد من حرية الآخرين وكما قيل : إن حريتك تنتهي حيث تبدأ حرية الآخرين .
    لا حرية مطلقة في الإسلام بل إنه لا يوجد في الأرض كلها حرية مطلقة من كل قيد ، وإلا ما كان للعبودية لله معنى؛ لأن الحرية المطلقة تقتضي ألا تقيد بأي قيد
    وفي الحديث : (لا ضرر ولا ضرار)

    أي لا ضرر بالنفس، ولا ضرار بالغير، وبعض الناس يفهم النصف الثاني فقط: (لا ضرار) يعني: لا يجوز أن تضر غيرك.

    وقوله: (لا ضرر) يعني: لا يجوز أن تضر بنفسك حتى لو كنت مع نفسك وحدك
    3- لكل بلد نظامه وقوانينه فإذا كانت هذه النظم والقوانين لا تتعارض مع الشرع فالالتزام بها مطلوب وليس من الحرية أن نتجاوز أعراف المجتمع وقوانينه .
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الإثنين 3 يونيو 2013 - 10:57

    حينما يتأمّل الإنسانُ في سيرة النبي صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مع قومه يَجِد أنه لاقى مِن قومه مِنَ الأذى ما لا يتحمّله بشرٌ على الإطلاق، بَيْدَ أنّ الإنسانَ يَجِدُ أيضاً مَعَ كلِّ نوعٍ مِن أنواع الأذى، ومع كل مرحلة من مراحله رَدّاً إلهيّاً على هذا الإيذاء، مواساةً وتبشيراً، وإكراماً وتأييداً، حتى لا يتجمّعَ في النفس مِن عوامل التألُّم والضجر ما قد يُدخِل إليها اليأسَ، وما الإسراءُ والمعراج في حقيقته إلا ردٌّ إلهيٌّ تكريميٌّ على المحنة القاسية التي كَشَفَتْ حقيقةَ الحِرصِ النّبويِّ على هداية الخلق، وَكَشَفَتْ صبرَه الجميلَ على إيذائهم، وموقفَه النبيلَ والرحيمَ منهم، حينما عَرَضَ عليه ملَكُ الجبال أنْ يُطْبِقَ عليهم الجبلين، فَأَبَتْ نفسُه الرحيمةُ، وقال: اللهم اهد قومي فإنهم لا يعلمون، والإسراء والمعراج هو الرد الإلهي على دعائه في الطائف. قال تعالى:
    ( سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آَيَاتِنَا إِنَّه هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ )
    أي سمع الله دعاءك يا محمد في الطائف، وعلم منك حرصك على هداية قومك، الذين بالغوا في الإساءة إليك، فكان هذا التكريم الإسراء والمعراج.
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الثلاثاء 4 يونيو 2013 - 15:53

    كيف يعرفنا الله عز وجل بذاته العلية؟
    كيف يعرفنا برحمته؟
    من قلب الأم تعرف رحمة الله، تجد امرأةً كل حياتها من أجل أولادها، يسعدها أن يأكلوا، وأن يشربوا، وأن يتفوقوا، وأن يناموا، كل سعادتها بسلامة أولادها، إذاً تمنحهم كل شيء دون أن تأخذ منهم شيئاً، فإذا كان قلب الأم هكذا فكيف الله عز وجل؟
    والنبي استغل هذا المعنى حينما سأل أصحابه مرة، فعَنْ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ رَضِي اللَّهُ عَنْهُ قَدِمَ عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سَبْيٌ فَإِذَا امْرَأَةٌ مِنَ السَّبْيِ قَدْ تَحْلُبُ ثَدْيَهَا تَسْقِي إِذَا وَجَدَتْ صَبِيّاً فِي السَّبْيِ أَخَذَتْهُ فَأَلْصَقَتْهُ بِبَطْنِهَا وَأَرْضَعَتْهُ فَقَالَ لَنَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:

    (( أَتُرَوْنَ هَذِهِ طَارِحَةً وَلَدَهَا فِي النَّارِ؟ قُلْنَا: لَا وَهِيَ تَقْدِرُ عَلَى أَنْ لَا تَطْرَحَهُ، فَقَالَ: لَلَّهُ أَرْحَمُ بِعِبَادِهِ مِنْ هَذِهِ بِوَلَدِهَا ))[البخاري عَنْ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ رَضِي اللَّهُ عَنْهُ]
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الأربعاء 5 يونيو 2013 - 10:44

    إنَّ الذي لاقاه النبي صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ من مختلف ألوان المحن ، ولا سيما هذا الذي رآه في ذهابه إلى الطائف إنما كان مِن جملة أعماله التبليغية للناس ، فكما أن النبي صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ جاء ليبلِّغنا العقيدةَ الصحيحةَ عن الكون وخالقه ، وعن الحياة وحقيقتها ، وعن الإنسان ورسالته ، وعن أحكامِ العبادات والمعاملات ، وعن مكارمِ الأخلاقِ ، كذلك جاء ليبلِّغَ الناسَ عن طريق السلوك العملي ، وهذه سنّتُه العملية ، أنّ اللهَ كلَّفهم بالصبر والمصابرة والبذل والمثابرة
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الجمعة 7 يونيو 2013 - 19:57

    يعلِّمنا الإسراء والمعراج أنَّ للمحنِ والمصائبِ حِكَماً جليلةً ، منها أنّها تَسُوقُ أصحابَها إلى بابِ الله تعالى ، وتُلبِسُهم رداءَ العبودية ، وتلجئُهم إلى طلبِ العونِ مِنَ الله ، إنّه يعلِّمنا أنه لا ينبغي أنْ تصدَّنا المحنُ والعقباتُ عن متابعةِ السيرِ في استقامة وثباتٍ ، إنّه يعلِّمنا أنّه ما دام اللهُ هو الآمرَ فلا شكّ أنّه هو الضامنُ ، والحافظ ، والناصر ، إنّه يعلِّمنا أنه لولا الجهادُ والصبرُ ما عُبِدَ اللهُ في الأرض ، ولا انتشرَ الإسلامُ في الخافقَيْن ، إنه يعلّمنا أنّ اليسرَ مع العسر ، وأنّ النصرَ مع الصبر ، وأنّ الفرج مع الكرب ، إنّه يعلّمنا أيضاً أنه لا يُعَدّ المسلمُ مسلماً إلا إذا انْتَمى إلى مجموعِ المسلمين ، وحَمَلَ همومَهم ، وساهمَ بشكلٍ أو بآخرَ في حلِّ مشكلاتهم .
    فعَنِ النُّعْمَانِ بْنِ بَشِيرٍ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ((مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ وَتَرَاحُمِهِمْ وَتَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْجَسَدِ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمَّى)) .
    وقال أيضاً : ((المُؤْمِنُونَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضِهِمْ نَصَحَةٌ مُتَوَادُّونَ ، وَإِنِ افْتَرَقَتْ مَنَازِلُهُمْ وَأَبْدَانُهُمْ ، وَالْفَجَرَةُ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ غَشَشَةٌ مُتَخَاذِلُونَ ، وَإِنِ اجْتَمَعَتْ مَنَازِلُهُمْ وَأَبْدَانُهُمْ)) .
    اللهم وحد كلمتنا على الحق والخير والهدى وارحم شهداءنا وفرج عنا فرجاً عاجلاً يا أرحم الراحمين
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   السبت 8 يونيو 2013 - 12:34

    وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ لَا يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاءٌ
    إياك أيها المؤمن أن تظن لثانية واحدة أنه جل جلاله غافل عن أعمال هؤلاء المجرمين القاتلين الذي يظلمون الناس ويستبيحون دماءهم ويعيثون في الأرض فساداً وفي بيوت الله دماراً ، لا أبداً فليس ذلك شأن الإله العظيم، أن يتركهم يفعلون ما يشاؤون بلا رادع يردعهم ، ولكنها إرادة الله تعالى في أن يخرج خبايا أنفسهم الشريرة ويظهرهم على حقيقتهم التي أخفوها عن الناس زمناً حتى ظن الناس بهم خيراً.
    ولقد وصفهم جل جلاله في هذه الآية بالظالمين، لأن النفوس غالباً ما ترفض الظلم وأهله وإن القلب ليمتلىء أسى وحزناً حينما يرى الظلم ولا يستطيع رفعه، ويرى الظالم فلا يستطيع ردعه عندها يجد الشيطان إلى قلبه مدخلاً ويسأله أين الله لم لا ينتقم للمظلومين؟ ، لم لا يحق الحق؟ لم لا يأخذ الظالمين بظلمهم
    فيأتي الجواب( ولا تحسبن الله غافلاً عما يعمل الظالمون )
    وفي صحيح مسلم : عَنْ أَبِي مُوسَى قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يُمْلِي لِلظَّالِمِ فَإِذَا أَخَذَهُ لَمْ يُفْلِتْهُ ثُمَّ قَرَأَ:
    { وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ }
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الثلاثاء 11 يونيو 2013 - 15:07

    كان أحدهم يطوف حول الكعبة ويقول: يا رب، هل أنت راضٍ عني؟
    كان وراءه الإمام الشافعي، قال: يا هذا، هل أنت راضٍ عن الله حتى يرضى عنك؟
    قال: سبحان الله! من أنت يرحمك الله؟
    قال: محمد بن إدريس،
    قال: كيف أرضى عنه وأنا أتمنى رضاه؟
    فقال الإمام الشافعي: إذا كان سرورك بالنقمة كسرورك بالنعمة فقد رضيت عنه.
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    moubark
    عضو نشيط
    عضو نشيط
    avatar

    عدد الرسائل : 214
    نقاط : 2317
    تاريخ التسجيل : 16/02/2013

    مُساهمةموضوع: رد: ومضات ايمانية للنابلسي   الأربعاء 12 يونيو 2013 - 15:38

    لقد حبا الله الشام الكثير ، ومن خير ماحباها ، أن جعل لها حباً من نوع آخر ، أسمى بكثير من الحب الأرضي النزعة ... واصطفاها وفضلها على كثير من المدائن والأماكن ، في الأرض ... فيا أهل الشام ، ويا محبي الشام ، ابحثوا عن ذاك الحب ، لتحبوها به ، إضافة للحب الجبلي ، فأين تجدون خبره ...؟ إنكم واجدوه عند الصادق المصدوق ، الذي لا ينطق عن الهوى فيا أهل الشام ، ويامحبي الشام ، أحبوا الشام بهذا الحب الذي علمكموه نبيكم ، فتؤجروا مرتين ؛ على التصديق وعلى الحب ، فتكونوا كأم موسى ترضع وليدها ، وتأخذ أجرها ...! وقولوا للناس إن حبنا بلدنا ليس كحب سائر الناس بلدانهم ...! إن حبنا للشام دين ...! وهل من مراء في الدين ...؟
    ولكنْ ، إن حب الشام بالمعاني السابقة كلها ، يُحَمِّل مُكابِدَهُ تبعةً كبيرةً ، وحملاً ثقيلاً من التكليف ، يتضح من قول النبي ، صلى الله عليه وسلم ، ( إذا فسد أهل الشام ؛ فلا خير فيكم ) ، فحينما يربط نبي الأمة خيرية الأمة بخيرية أهل الشام ، صار أهل الشام ملزمين بالمحافظة على خيريتهم الدينية التي تحفظ للأمة خيريتها ، وسيسألون عن ذلك ...!
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
     
    ومضات ايمانية للنابلسي
    الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 2 من اصل 3انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    ســـــــــيدي الشــــــــــيخ :: الأبيض سيدي الشيخ :: بوابة الإسلاميات-
    انتقل الى: